الخميس , 29 يوليو 2021
الرئيسية » اخبار وتقارير » التقرير الطبي أكد تمزق البكارة .. جنود يهددون اسرة فتاة تعرضت للاغتصاب في تعز بالقتل لإجبارها على التنازل ( صورة وتفاصيل )

التقرير الطبي أكد تمزق البكارة .. جنود يهددون اسرة فتاة تعرضت للاغتصاب في تعز بالقتل لإجبارها على التنازل ( صورة وتفاصيل )

07/07/2021

 

متابعات
أُغتصبت طفلة تنتمي إلى “فئة المهمشين”، من قبل شاب وسط مدينة تعز، في ظل ارتفاع وتيرة جرائم اغتصاب الفتيات القاصرات من هذه الفئة في المحافظة.
وقال مصدر أمني أن الطفلة “جواهر .م. ع. ” (14عاماً) من فئة المهمشين تعرضت لجريمة اغتصاب، مساء الاثنين الفائت، من قبل شاب في الـ 28 من العمر، يدعى (باسم. س) في حي “الشماسي” وسط المدينة.
وأوضح المصدر، أن مرتكب الجريمة، استدرج الطفلة جواهر في الثامنة من مساء الاثنين إلى منزل والده، مستغلاً عدم تواجد

أسرته في المنزل الكائن بالقرب من مسجد الهدى في الحي ذاته.
وأشار إلى أن الأجهزة الأمنية ألقت القبض على المتهم أمس الثلاثاء.
وذكر المصدر، أن الجاني يعمل سائق باص، ويستقوي بجنود في محور تعز العسكري.
وذكر، أن مسلحين تبين أن بينهم جنود من اللواء 170 دفاع جوي بلباس مدني، قدموا إلى منزل أسرة الطفلة جواهر، صباح اليوم. وهددوا أسرتها بالقتل في حال لم يتم التنازل عن القضية والإفراج عن المتهم قبل تحويله إلى النيابة.
وأضاف المصدر، أنه تم إبلاغ قسم شرطة “الأشبط” بالتهديدات. الذي بدوره أرسل طقماً أمنياً لحماية المنزل. لكنه غادر المكان مساء اليوم.
وأفاد رئيس‏ ‏الاتحاد الوطني للمهمشين نعمان الحذيفي، أن المتهم طلب من أسرة الطفلة جواهر، إرسالها إلى منزل أسرته، بحجة أن والدته طلبت منه إحضارها لمساعدتها في تنظيف المنزل.
كما أشار نعمان، إلى أنه بحسب إفادة الطفلة الضحية، عند دخولها المنزل، أوصد المتهم الأبواب مباشرة من الداخل ليقوم بمهاجمتها ومباشرة اغتصابها.
وذكر نعمان، أن السلطات الأمنية ألقت القبض على الشاب المتهم، بعد ضغوط من قبل قيادة الاتحاد. لافتا إلى أن المتهم رهن الاحتجاز في قسم شرطة الأشبط وسط المدينة.
تقرير طبي صادر من هيئة مستشفى الثورة بمحافظة تعز، اليوم الأربعاء الموافق 7/7/2021م. يؤكد أن الطفلة جواهر وصلت اليوم إلى قسم النساء والولادة. وبعد الكشف عليها تبين “أنها تعاني من تمزق في غشاء البكارة (تمزق حديث)”.
وتصاعدت خلال الآونة الأخيرة وتيرة جرائم الاغتصاب التي تطال الفتيات القاصرات من فئة المهمشين في محافظة تعز. وسط صمت وتجاهل من قبل السلطات الأمنية والقضائية.
وكان آخرها، جريمة اغتصاب الطفلة رسائل من قبل خمسة شباب في ريف تعز. سبقها محاولة اغتصاب الطفلة صابرين (14 عاماً)، التي أُصيبت خلالها بجروح. وكان المتهم بارتكابها أحد أفراد اللواء الرابع مشاة جبلي، الموالي لحزب الإصلاح.