الجمعة , 17 سبتمبر 2021
الرئيسية » منبر حر » الحياة في عدن صعبة بل مستحيلة

الحياة في عدن صعبة بل مستحيلة

10/09/2021

د. يوسف سعيد احمد

لم تشهد مدينة عدن والمناطق المجاورة لها بل وباقي المناطق التي تقع تحت سيطرة الشرعية و ربما غيرها حياة صعبة مثلما تعيشها الآن. حيث باتت شروط الحياة منعدمة . لا اقول الحياة اللائقة ولكن بحدها الادنى المقبول ادميا وانسانيا .في عدن لاماء ولا كهرباء وفي ظل صيف قارض ورطوبة مرتفعة ويضاف الى ذلك يعاني الاقتصاد حالة من التضخم الجامح حيث تفقد العملة الوطنية يوميا جزء من قيمتها واصبحوا الناس لايحصلون على حاجاتهم المعيشية بحدها الادنى المقبول آدميا .
هذا الواقع لم نصل اليه حتى ايام الحروب التي شهدتها عدن.
لم نصل الى هذا المستوى المعيشي المتردي الذي تنعدم فيه شروط الحياة بكل ماتعنيه الكلمة من معنى .
لكن الاخوة المسؤولين في حكومة المناصفة الذين يعيشون في الخارج والداخل يدركون هذه الاوضاع الصعبة التي يعيشها المواطنين ويتعاطفون معهم ويعملون على مساعدتهم حقا وفعلا دون كلل .
على الاقل في التقليل من اثر هذه الاوضاع غير المسبوقة.
حيث يحاصر المواطنين مشكلة ثلاثية الابعاد الكهرباء والماء والعملة .
وهل دول التحالف وقبل كل شيء اللجنة الرباعية المكونة من الولايات المتحدة الامريكية وبريطانيا والمملكة السعودية والامارات العالمية التي تمسك بملف اليمن الذي فقد سيادتة بعد تطبيق البند السابع عليه بموجب عقوبات مجلس الامن الدولي يعملون فعلا على مساعدة اليمن للخروج من هذا الوضع الانساني المتردي واحلال السلام . ؟!

د.يوسف سعيد احمد

ملاحظة :
اكتب هذه الاسئلة وانا وغيري نعيش في الظلام وننتظر المياة منذ يومين