الأحد , 19 يناير 2020
الرئيسية » ملفات رياضية » باريس يمطر شباك سانت إيتيان ويبلغ نصف نهائي كأس الرابطة

باريس يمطر شباك سانت إيتيان ويبلغ نصف نهائي كأس الرابطة

09/01/2020

متابعات

سحق باريس سان جيرمان ضيفه سانت إيتيان، بنتيجة (6-1)، ليتأهل للدور قبل النهائي لكأس رابطة المحترفين.

سجل لسان جيرمان ماورو إيكاردي “هاتريك” ونيمار جونيور وجيسي مولين حارس سانت إيتيان بالخطأ في مرماه وكيليان مبابي بالدقائق 2 و39 و44 و49 و57 و67، بينما سجل يوهان كاباي الهدف الوحيد للضيوف في الدقيقة 71.

تعامل العملاق الباريسي مع منافسه بما يشبه الصدمات الكهربية، واستغل كل الفرص الممكنة، بل ولم يمنحه فرصة لالتقاط أنفاسه سوى دقيقتين فقط، حيث مرر توماس مونييه الكرة إلى إيكاردي ليسدد بقوة في الشباك.

بعدها أهدر خوان برنات فرصة خطيرة بتسديد الكرة بجوار القائم الأيسر، بينما حاول “الخضر” امتصاص صدمة البداية بتسديدة لوهبي الخزري، تصدى لها سيرجيو ريكو، ثم محاولة أخرى لتراوكو بجوار القائم.

لكن عاب فريق سانت إيتيان تهور لاعبيه، مما دفع الحكم لإشهار البطاقة الصفراء 4 مرات، انتهت بطرد ويسلي فوفانا بعد مرور 31 دقيقة.

النقص العددي أجبر كلود بويل مدرب سانت إيتيان على إجراء تبديل دفاعي بإشراك كولو مكان ديوسي.

باتت مهمة بي إس جي أسهل، حيث مرر دي ماريا الكرة لنيمار ليسجل هدفا ثانيا، ثم عاد كيليان مبابي لتمهيد الكرة إلى دي ماريا الذي اخترق ولعب كرة عرضية ارتبك مدافعو سانت إيتيان في تشتيتها لترتطم بالقائم الأيمن ثم الحارس مولين قبل أن تدخل المرمى.

ومع نهاية الشوط الأول، سدد ريفيرا، كرة قوية، أمسكها سيرجيو ريكو بثبات، قبل أن يخرج لاعب سانت إيتيان بين الشوطين ليشارك مكانه تشارلز آبي.

في سيناريو مكرر لصعقة البداية، باغت بي إس جي منافسه بعد مرور 4 دقائق فقط من الشوط الثاني، بعد تمريرة من دي ماريا، لينفرد مبابي ويراوغ الحارس، ويمرر إلى إيكاردي ليسدد بسهولة في الشباك، مسجلا الهدف الرابع.

بعدها بدقيقتين، قدم نيمار هدية لزميله خوان بيرنات، إلا أن الظهير الإسباني تعثر في استلام الكرة، ليهدر انفرادا تاما بالمرمى.

لم يتوقف نيمار عن تقديم الهدايا لزملائه، لكن مبابي أضاع فرصتين خطيرتين، وبينهما انطلق منفردا من منتصف الملعب، ليمرر الكرة إلى إيكاردي ليسجل الهاتريك، ويصيب مرمى الخضر بهدف خامس.

شارك إدميلسون كوريا مكان وهبي الخزري، إلا أن الوضع لم يتبدل، بل واصل نجوم سان جيرمان مبابي ونيمار وإيكاردي في إهدار الفرص السهلة.

وبذكاء شديد، مرر آنخيل دي ماريا كرة ساقطة خلف الدفاع، لينفرد إيكاردي بالمرمى، ولكنه يفضل التمرير لمبابي ليسجل الأخير الهدف السادس.

ووسط طوفان باريسي، احتسب الحكم ركلة جزاء لسانت إيتيان، انبرى لها يوهان كاباي، لكن سيرجيو ريكو أبعدها قبل أن يكملها كاباي برأسه في المرمى، مسجلا هدف حفظ ماء الوجه.

تحرك توماس توخيل لإراحة لاعبيه حيث أجرى تبديلين دفعة واحدة بإشراك لياندرو باريديس وإدينسون كافاني مكان فيراتي وإيكاردي.

وأهدر مبابي فرصتين محققتين بسبب رعونته واستعراضه في التعامل مع الهجمات، بينما ألغى الحكم هدفا لإدينسون كافاني بداعل التسلل، بعدها شارك جوليان دراكسلر مكان دي ماريا في الدقيقة 81، لتنتهي المباراة بفوز ساحق لسان جيرمان.