الإثنين , 25 مايو 2020
الرئيسية » بانوراما » بعد أن دفنوا جثة وأقاموا له العزاء قبل 26 عاما ..مواطن يعود إلى اسرته في مأرب

بعد أن دفنوا جثة وأقاموا له العزاء قبل 26 عاما ..مواطن يعود إلى اسرته في مأرب

07/04/2020

مغرد برس

في جو فرائحي غير مسبوق استقبل أبناء قبائل جهم بني جبر يوم أمس الخميس ولدهم العائد من السجن بعد ستة وعشرين عاما الاخ ( محمد بن عبدالله الحمجري السالمي الجهمي ) وذلك بعد ان ظن الجميع بأنه قد قتل في معارك حرب صيف 94م ودفنوا جثة ظنوا أنها جثته .
والصحيح أنه أصيب ثم أخذ إلى سجن في مدينة الحوطة مركز محافظة لحج ولم يكن معه ما يثبت هويته وقد فقد ذاكرته وظل في السجن طوال هذه المدة .
وبينما كان محمد يقبع في السجن سلمت بعد المعركة جثه لاسرته ليست جثة ابنها وتم دفنها على انها جثته وقامت قيامته .
– لم يكن كائن من كان يعلم بأن محمد أصغر اخوته سوف يأتي يوم ويعود حي يرزق إلى أبيه الذي فقد اثنين من إخوانه وهم ( علي وقاسم ) رحمهم الله ، وبفضل الله عادت لمحمد ذاكرته وعند العودة سرد لكل من التقى به ممن كانوا قبل ذهابه اصدقاؤه كل شي عنهم وكل ما كان بينهم من دقائق واسرار وعشرة.