الأحد , 2 أكتوبر 2022
الرئيسية » اخبار وتقارير » عدن .. تشكيل لجنة رئاسية لمعالجة الايرادات

عدن .. تشكيل لجنة رئاسية لمعالجة الايرادات

14/08/2022

مغرد برس

قال رشاد العليمي رئيس مجلس القيادة الرئاسي، إن اللجنة المالية تعمل على وضع الخطوط الرئيسية للموازنة القادمة.

واشار إلى أن الموازنات ليست في وضعها الطبيعي بل في وضع استثنائي وانتقالي.

وأضاف: “يجب أن نخطط لما ينبغي أن نصل إليه، لأننا غير راضين عن الوضع الراهن”.

وتمت إحالة مشروع الموازنة إلى الشؤون القانونية للمراجعة ثم تقديمه إلى مجلس النواب بعدن، إلا أنه تم تأجيل التقديم للمجلس بعد إصابة أحد الوزراء بفيروس كورونا، وفقاً للعليمي.

وتحدث في لقائه بلجان مجلس النواب بعدن عن أولويات المجلس منها عودة المؤسسات واستقرارها في عدن بعد أن يتم ترتيب المقرات والإجراءات، مشيراً إلى أنه تم إعادة تشكيل المؤسسات، إلا أن المقلق هو “القضاء” ومؤسساته التي دخلت في إضراب شامل لمدة عام ونصف العام حتى تم تعيين نائب عام جديد، وتشكيل مجلس القضاء الأعلى بشكل كامل.

وكشف عن البدء بترتيب أوضاع المحافظات، وأصدار قرارات تتعلق بالمحافظين واجرى تعديلاً وزارياً بالتوافق على الأشغال والكهرباء والنفط. مؤكدا ان التغييرات الحكومية لا تكون إلا للضرورة القصوى”، وفقاً لرئيس المجلس.

وشدد العليمي على أهمية “النفط” الذي يشكل 80-82% من الموارد، مضيفاً أن قطاع “جنة هنت” النفطي في محافظة شبوة جاهز للإنتاج الآن بعد مروره بإشكالات إدارية وأمنية سابقة أدت إلى تفجير سبعة آبار نفطية داخل القطاع.

وأشار إلى أن إعادة الإنتاج النفطي من القطاع سيرفد الموازنة بالإمكانات المادية المطلوبة.

وعلى المستوى المالي والموارد، قال إن المجلس وقف على موضوع الموارد المالية وطلب تقارير من الحكومة والمؤسسات الإيرادية، وووجدت مشاكل كبيرة في الموارد، مشدداً على أن انهيار الدولة حوَّل المسؤولين إلى “جابين” للأموال في كل المجالات.

وأضاف: “اتخذنا قراراً بتشكيل لجنة برئاسة عيدروس الزُبيدي تكون مفوَّضة تفويضاً كاملاً لمعالجة موضوع الإيرادات، بحكم أن الجانب المالي مسؤولية المجلس الرئاسي إضافة لحكومة رئيس الوزراء معين عبدالملك، بحيث يتم التعامل مع أي خلل في الإيرادات، إلا أن المشاكل الأمنية المختلفة في البلاد تعرقل تطبيق الأعمال التي تم اتخاذ القرارات فيه”.

وطلب من اللجنة المالية بمجلس النواب تقديم مقترحات للحكومة لتُرفع إلى مجلس الرئاسة للاستفادة منها ومتابعة الإيرادات وتنمية تحصيلها على مستويات المنافذ البرية والبحرية والضرائب والجمارك والنفط وغيرها”.